الاستعلامات الائتمانية

تاريخ البداية تاريخ التهاية المكان التصنيف
2020-10-20 2020-10-21 تدريب الكتروني مالية ومصرفية

 

المدرب: أ.علي فرعون

 

الهدف من البرنامج:

تعزيز وتنمية قدرات مستخدمي نظم الاستعلام الائتماني والتصنيف الائتماني لدى موظفي ومسؤولي التسهيلات وخدمات الجمهور في المصارف ومؤسسات الإقراض، وذلك في فهم وإدراك التعامل مع كافة نظم الاستعلام ومستخرجاتها من التقارير الائتمانية وقراءتها وتحليل بياناتها المالية والديموغرافية بشكل سليم لاتخاذ القرار الائتماني المناسب.

 

محتويات البرنامج:

 

  • نشأة نظم الاستعلام وانواعها
  • المعايير الدولية لإنشاء نظم الاستعلام الائتماني
  • فوائد نظم الاستعلام الائتماني
  • التقرير الائتماني (قراءة وتحليل)
  • نظم التصنيف الائتماني (التعريف والاهداف)
  • المعايير والمتغيرات المكونة لنظم التصنيف الائتماني
  • تقرير التصنيف الائتماني (قراءة وتحليل)
  • نظام الشيكات المعادة والتسويات الرضائية
  • أثر الجائحة Covid 19 على نظم الاستعلام واليات المعالجة
  • نظم الاستعلام كأداة لإدارة المخاطر الائتمانية
  • نظم الاستعلام وحماية حقوق مستهلكي الخدمات المصرفية
  • النتائج المرجوة من تطوير نظم الاستعلام الائتماني

 

الفئة المستهدفة

ضباط الائتمان وموظفي خدمات الجمهور ومستخدمي التقارير الائتمانية الاخرين لتعزيز قدراتهم في التحليل الائتماني لتقديم التوصيات المناسبة.

 

عدد الساعات : 7 ساعة  تدريبية .

تاريخ الانعقاد : يومي الثلاثاء والأربعاء 20+21/10/2020

مكان الانعقاد :  عبر تقنية زووم

 

الرسوم: (100$) للمشارك الواحد

 

معلومات المدرب:

  • شغل علي فرعون مدير دائرة علاقات الجمهور وانضباط السوق. حيث التحق للعمل بسلطة النقد في العام 1999 تولى خلال الفترة عدة مناصب إدارية في دائرة الرقابة والتفتيش على المصارف.
  • الخبرات المهنية السابقة تركزت في المملكة العربية السعودية حيث عمل كمحاسب رئيسي ومدقق عمليات في كل من شركة ساسكو للخدمات والبنك العربي الوطني.
  • حاصل على درجة الماجستير في العلوم المالية والمصرفية من الأكاديمية العربية للعلوم المالية والمصرفية في الأردن، ودرجة البكالوريوس في إدارة البنوك من جامعة غازي في تركيا.
  • شارك في العديد من الندوات والمؤتمرات والدورات التدريبية المحلية والدولية ذات العلاقة بالتطورات الرقابية والصناعة المصرفية، وقدم التجربة الفلسطينية في تطوير نظام المعلومات الائتماني في العديد من المؤتمرات الدولية، كما ساهم في تمثيل سلطة النقد في العديد من مجالس الادارة ولجان عمل مصرفية دولية لوضع معايير أساسية وإرشادية لبعض الأنشطة المصرفية.