المعهد المصرفي الفلسطيني يعقد برنامج الأزمات المالية العالمية

افتتح الدكتور إياد الجيوسي مدير عام المعهد برنامج " الأزمات المالية العالمية " في رام الله والذي قدمه الخبير الدولي السيد آدم منصور خلال الفترة من 25 – 28/3/2019 مؤكداً على مواكبة المعهد المصرفي الفلسطيني أهمية ً كبيرة لعقد برامج نوعية ومتوقعة قبل حدوثها في العالم عامة وفي فلسطين خاصة. وشارك في البرنامج مدراء ومسؤولي دوائر الخزينة والاستثمار والمخاطر في البنوك والمؤسسات المالية العاملة في فلسطين وسلطة النقد الفلسطينية.

ويهدف البرنامج إلى التعرف على ظروف ومسببات وآثار الأزمات المالية وتعميق المعرفة لدى المشاركين بالأدوات المطلوبة لإدارة الأزمة المالية من حيث استراتيجيات الاستثمار الإمتثال وغيرها من المعايير.

فقد حصلت الأزمة المالية العالمية الأخيرة في العام 2007 حيث كان من أهم أسبابها:

  1. السيولة العالية والإئتمانات السهلة والإقراض بمعايير دون المستوى.
  2. تخفيف القيود الرقابية على البنوك والمؤسسات المالية.
  3.  المنتجات المالية المبتكرة والمعقدة.
  4. التلاعب وتضارب المصالح من قبل وكالات التصنيف الإئتماني.

ومن المتوقع حالياً حدوث أزمة مالية قادمة بين عامين 2019- 2020 والتي من مؤشرات حدوثها:

  1. القروض الطلابية التي بلغت 1.5 تريليون دولار في عام 2018.
  2. ديون الصين التي بلغت 34 تريليون دولار في عام 2017 أي 280 بالمئة من النائج المحلي في تلك السنة.
  3. الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة الأمريكية.
  4. التخفيض المالي الكمي من قبل البنوك المركزية العالمية.
  5. إرتفاع أسعار الفائدة.
  6. الفجوات الرقابية على البنوك والمؤسسات المالية العالمية.

كما تناول البرنامج الدور المتوجب على هيئات رقابة البنوك لتجنب الأزمة المالية مثل فرض توظيف أدوات تحوط كبيرة لتجنب فقاعات الأصول وتقليل الرافعات المالية لدى البنوك إلى الحد الأدنى، وذلك عن طريق الإلتزام بمقررات بازل بما يخص المخاطر الإئتمانية، مخاطر السوق، المخاطر التشغيلية، مخاطر السيولة والمخاطر الاخرى. كما يجب عليهم فرض التقيد بالمعايير المحسابية العالمية وممارسات السوق الفضلى.

وفي ختام البرنامج تم تناول توصيات حول اجراءات الواجب على البنوك اتخاذها لتجنب الأزمة المالية القادمة:
1. تأسيس قسم امتثال قوي وشامل لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

2. إدارة المحافظ الاستثمارية بإتباع المعايير العالمية بما يخص المخاطر ومتطلبات رأس مال.

3. تطبيق المفاهيم المصرفية الأساسية التي تتناول خدمات البنوك، منتجاتها، ربحيتها، وبياناتها.

4. إنشاء وحدة فعالة لإدارة الموجودات والمطلوبات تتناول الأمور المتعلقة بتكوين الموجودات والمطلوبات، حوكمتها، مخاطرها، الإحتياطات اللازمة، إدارة التمويل ورأس المال والربحية.