كلمة رئيس المجلس

المعهد المصرفي الفلسطيني مؤسسة واعدة تبشر بعطاء كبير، جاءت نتيجة حاجة ملحة بهدف إعداد جيل مالي ومصرفي فلسطيني مميز يستطيع مواكبة العمل المصرفي الحديث.

جاءت إستراتيجية وأهداف المعهد منسجمة مع الاحتياجات الآنية و طويلة الأمد للقطاعين المالي المصرفي من خلال العمل على عقد برامج تدريبية ومهنية للجهاز المالي والمصرفي في فلسطين، وللارتقاء به على كافة المستويات الإدارية والفنية، بغية إيجاد كادر مصرفي ومالي ينطلق من الفهم لأساسيات العمل المصرفي والمالي، وذلك وفق قواعد وأصول العمل المالي والمصرفي السليم.

كما ويهدف المعهد إلى تطوير أساليب الخدمة المالية والمصرفية ونشر العلوم والثقافة المالية والمصرفية من خلال ورش العمل، والندوات المتخصصة، وحلقات العصف الفكري، إضافة للدعوة لمؤتمرات علمية متخصصة ، وتبادل المعلومات والخبرات، والتعاون على المستويات المحلية والعربية والدولية في كل ما من شأنه رفع مستوى العمل المالي المصرفي في فلسطين.

وحقق المعهد خلال السنتين الماضيتين إنجازات هامة على صعيد تحقيق استراتيجيته التي أقرت من مجلس الإدارة بالعام 2008 لمدة ثلاث سنوات والتي تستهدف الرقي ببرامجة ومخرجاته، والتركيز على نوعية التدريب وتنويعه للوصول لاحتياجات القطاعين المالي والمصرفي الفلسطيني الحقيقية، والتي تؤهله للقيام بنشطته بكفاءة ، وبما يلبي متطلباته الآنية والمستقبلية.

ونجح المعهد خلال العشر سنوات الماضية وبشكل كبير وبالرغم من كل الظروف السياسية والإقتصادية السيئة التي أفرزها وجود الإحتلال في اجتياز مرحلة المخاض الصعب، والذي يبشر بعطاء أكبر وانطلاقة نحو ترسيخ بنيانه في الأعوام القادمة ليشكل إضافة نوعية لمسيرة التعليم كما هو الآن يشكل علامة فارقة في نوعية التدريب في فلسطين.

معالي السيد: عزام الشوا